تصميم برنامج تدريبي مشترك بين معهد السكر ومركز التدريب القومي للسكر بسنار - 11/13/2016 12:00:00 AM- مركز التدريب القومي للسكر بسنار

يرتب معهد السكر بجامعة الجزيرة، ومركز التدريب القومي للسكر بسنار، لتصميم برنامج تدريبي يشمل كل قطاعات السكر ويغطي كافة المجالات المرتبطة بهذه الصناعة DSC_0016من إصلاح للتربة، وتقنيات حديثة، وغيرها من مطلوبات التدريب، حيث سيصمم البرنامج وفقاً للاحتياجات العامة دون الاقتصار على قدرات الفنيين والمهنيين. وسيعمل الجانبان على تعزيز ارتباط هذا البرنامج بالمجتمع المحيط بالمصنع، وذلك للتعرف على ما قد يطرأ من مشاكل صحية مرتبطة بقطاع تصنيع السكر، وشكل التنظيمات المجتمعية، والأمراض السارية، ومشاكل المياه والري وأثرها على التصنيع، والنشاط الاقتصادي لدى الفئات الأخرى، بجانب برامج ترفيهية وقياس أثرها على جوانب الإنتاج. وأكد د. كمال حسن عميد معهد السكر بالجامعة الذي زار مركز التدريب القومي للسكر بسنار اليوم على رأس وفد من باحثي المعهد، إمكانية جني ثمار كبيرة من التدريب الداخلي لأغراض زيادة الإنتاج، مشيراً إلى كِبَر حجم قطاع السكر، وعلاقات التعاون المتميزة التي يحتفظ بها مع خبراء في مجال الجودة. وأشار إلى إمكانية الاستفادة من إمكانيات الجامعة وما تضمه من محاضرين، ومتخصصين في المجال الزراعي، والتربة، والري، كاشفاً عن اتجاه المعهد لجمع كل شركات السكر السودانية أغسطس القادم لمناقشة سير المواسم الزراعية، ومشاكل الإنتاج المختلفة، وغيرها من القضايا المتصلة بهذا القطاع الحيوي والهام بالنسبة للاقتصاد السوداني. فيما أعلن سعيد عبد الفراج مدير التدريب بسكر سنار أن دخول الجامعة كطرف في الأنشطة التدريبية التي يقدمها المركز الذي أنشئ بقرض هولندي في العام 1975م، DSC_0039سيؤدي للخروج بنتائج وصفها بالممتازة فيما يلي التدريب على الجوانب المهنية من واقع ما يتوافر من معينات بالمركز. ونوه لأهمية التدريب في حياة الإنسان لضرورة ضمان التحسين المستمر في مستوى الأداء، مبدياً ترحيبه بالتعاون مع الجامعة وتوفير كافة الإمكانيات لتعزيز مجالات هذا التعاون وتحقيق أهدافه، كما لفت لأهمية ارتباط العمل بالمصنع، والمزرعة، والورشة. وتحدث عدد من باحثي معهد السكر عن أهمية رفع القدرات في مجال صناعة السكر من خلال برامج تدريبية معتمدة معضدة بالحصول على شهادة علمية من جامعة الجزيرة وهو ما أعتبروه قوة أكاديمية تضاف لمركز التدريب القومي للسكر بسنار وتُكسِب منسوبيه الشرعية التدريبية. وأعلنوا أن المعهد بصدد إجازة برنامج عبر مجلس أساتذة الجامعة وفقاً للاحتياجات التدريبية، لافتين لأهمية الاضطلاع على المشاكل التراكمية في القطاعات المختلفة بما فيها الزراعية وذلك لتحديد الحاجة لمستويات التدريب المطلوبة، وتصميم برامج تسهم في تأهيل قطاعات السكر. كان وفد معهد السكر قد وقف على إمكانيات مركز التدريب القومي للسكر بسنار، والورش، والمعامل، والبنيات التحتية التي تشكل قاعدة صلبة تعزز من فرص إنجاح التعاون DSC_0075المشترك في مجال التدريب بالنظر إلى ما يمكن أن توفره الجامعة من مختصين وخبراء في المجالات المختلفة. كما زار الوفد مصنع سكر غرب سنار، ووقف على مراحل التصنيع المختلفة، وما يسبقها من معايير فنية لضبط الجودة من خلال التقنيات المختبرية، مروراً بالتعامل مع عصير القصب واستخلاص المنتج في شكله النهائي، والتعامل مع مخلفات القصب وتوظيفها في إنتاج الطاقة. والتقى وفد المعهد في ختام الزيارة بالمدير العام لسكر سنار الأستاذ الطيب عبد الرحيم الذي أعلن عن بداية الإنتاج بالمصنع منذ نحو شهر وبصورة طيبة، لافتاً إلى أن دخول شهر ديسمبر سيسهم في توفير عوامل مساعدة على زيادة الإنتاج، ممتدحاً دور الجامعة في النهوض بقطاع السكر من خلال إثراء الجوانب البحثية التي يقودها معهد السكر.



إتصل بنا